منتدي طلاب ثانوية ابو مناع بحري
عزيزى الزائر اهلا بك فى المنتدى الخاص بمدرسة أبو مناع الثانوية المشتركة نرجوا منك التسجيل معنا لكى تتمكن من
الاستفاده من جميع خدمات المنتدي مع تحيات الإدارة العامة لمنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  جروب ثانوية عامة ابو مناع بحرى على فيس بوك
السبت مارس 28, 2015 10:19 pm من طرف ابراهيم رضوان

» جروب ثانوية عامة ابو مناع بحرى على فيس بوك
الجمعة أغسطس 22, 2014 1:07 am من طرف محمد عبدالباسط عبدالله

» نتيجة الصف الثانى تيرم 1 عام 2014
الخميس يناير 30, 2014 12:46 am من طرف ابراهيم رضوان

» نتيجة الصف الاول تيرم 1 عام 2014
الخميس يناير 30, 2014 12:22 am من طرف ابراهيم رضوان

» اسئلة روعة فى الجيولوجيا
الأحد نوفمبر 24, 2013 6:39 pm من طرف مجهول لكن معروف

» نتيجة الصف الثاني
الإثنين يونيو 03, 2013 12:50 pm من طرف sayed abeid

» براميل الفيزياء الأميركية
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:51 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

» Cool خزعبلاتنا ..
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:48 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

» عين توت ليمون
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:44 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

www.abomanaa.com

الإعلام الإسرائيلي: قص شعر التلميذتين "أخونة" للتعليم في مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإعلام الإسرائيلي: قص شعر التلميذتين "أخونة" للتعليم في مصر

مُساهمة من طرف حسين عبدالرحمن حسن في الثلاثاء أكتوبر 23, 2012 4:27 pm

أبدت وسائل إعلام إسرائيلية اهتماماً ملحوظاً بواقعة قص معلمة منقبة شعر التلميذتين عُلا قاسم ومنى الراوي اللتين لا يتجاوز عمرهما 11 عاماً، عقاباً لهما لعدم رضوخهما لرغبتها بأن تتحجبا، إذ اعتبرت وسائل الإعلام هذه الواقعة بمثابة مؤشر على "أخونة" التعليم في مصر، وأن هناك محاولات لإدخال تعديلات على المناهج الدراسية بهدف "الإشادة بالإخوان ومحو اسم الرئيس السابق حسني مبارك من المناهج التعليمية".

فقد بث التلفزيون الإسرائيلي تقريراً تناول الحادثة التي وقعت في مديرية الأقصر وأثارت جدلاً في مصر، ولك من خلال التنويه بأنه المعلمة المنقبة لم تكن لتجرؤ على القيام بما قامت به إلا وهي على يقين بوجود "قاعدة قوية للإسلاميين في وزارة التعليم بصورة عامة، ومديرية الأقصر بصورة خاصة".

وجاء في التقرير أن معظم المدرسين من النساء والرجال على حد سواء يعملون على إثبات ولائهم للجماعة عبر "زرع قواعد وأسس الأخونة بين الطلاب"، لا سيما ممن يدرسون في المراحل الابتدائية، وبلورة أفكار الأطفال وتشكيلها بعد ذلك.

من جانبها تبنت صحيفة "هآرتس" الموقف ذاته وربطت بين قص شعر التلميذتين وما وصفته بالارتقاء باسم الجماعة في المناهج التعليمية ومحو اسم حسني مبارك، محذرة من "خطورة" الأمر ومشيرة الى ان جهود وزير التعليم المصري تنصب حالياً على "أخونة التعليم". كما لفتت الصحيفة الانتباه الى ان وزير التعليم لا يضيع فرصة للإشادة بالرئيس محمد مرسي في المؤتمرات الصحفية العامة.

أما والد منى الراوي فقال ان المعلمة لم تكتف بمعاقبة ابنته بقص شعرها، بل أمرتها ان تقف ووجها الى السبورة وهي رافعة يديها، وان تسير في هذه الوضعية طوال فترة حصة الدرس. وبينما وضعت الطفلة غطاءً على رأسها كي لا تكشف عنه بدون شعر، تهكم عليها أحد معلمي المدرسة وشبهها بنبرة ساخرة بالملكة نفرتيتي، فأحيل هو أيضاً الى التحقيق.

وفي أول تعليق لها على ما قامت به المعلمة المنتقبة إيمان الكيلاني قالت إنها لم تكن تعي ان قص شعر التلميذتين الذي لم يتجاوز طوله 7 سم "جريمة كبرى الى هذا الحد". وعللت سبب قيامها بذلك بالقول ان سمعتها أمام الطلاب كانت مهددة في حال لم تنفذ ما توعدت به، فاضطرت الى ذلك بعد ان أخرج أحد التلاميذ مقصاً من حقيبته وناولها إياه، مطالباً بعقاب زميلتيه، للحفاظ على هيبتها كما جاء على لسانها.

وأكدت إيمان الكيلاني أنها لا تنتمي إلى أي فصيل سياسي أو ديني، مشيرة الى العلاقة الطيبة التي تجمعها مع كل التلاميذ، وانها ارتدت النقاب منذ 5 سنوات فقط. وقد تمت معاقبة المعلمة بخصم راتب شهر منها.

المصدر: "السبيل" و"بوابة الأهرام" و"المرصد" و"اليوم السابع"
avatar
حسين عبدالرحمن حسن
عضو متميز
عضو متميز

عدد المساهمات : 191
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى