منتدي طلاب ثانوية ابو مناع بحري
عزيزى الزائر اهلا بك فى المنتدى الخاص بمدرسة أبو مناع الثانوية المشتركة نرجوا منك التسجيل معنا لكى تتمكن من
الاستفاده من جميع خدمات المنتدي مع تحيات الإدارة العامة لمنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  جروب ثانوية عامة ابو مناع بحرى على فيس بوك
السبت مارس 28, 2015 10:19 pm من طرف ابراهيم رضوان

» جروب ثانوية عامة ابو مناع بحرى على فيس بوك
الجمعة أغسطس 22, 2014 1:07 am من طرف محمد عبدالباسط عبدالله

» نتيجة الصف الثانى تيرم 1 عام 2014
الخميس يناير 30, 2014 12:46 am من طرف ابراهيم رضوان

» نتيجة الصف الاول تيرم 1 عام 2014
الخميس يناير 30, 2014 12:22 am من طرف ابراهيم رضوان

» اسئلة روعة فى الجيولوجيا
الأحد نوفمبر 24, 2013 6:39 pm من طرف مجهول لكن معروف

» نتيجة الصف الثاني
الإثنين يونيو 03, 2013 12:50 pm من طرف sayed abeid

» براميل الفيزياء الأميركية
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:51 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

» Cool خزعبلاتنا ..
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:48 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

» عين توت ليمون
الثلاثاء مايو 14, 2013 9:44 am من طرف حسين عبدالرحمن حسن

www.abomanaa.com

سائق الأظعان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سائق الأظعان

مُساهمة من طرف حسين عبدالرحمن حسن في السبت أغسطس 13, 2011 12:00 pm



سائِقَ الأظعانِ ، يَطوي البيـدَ طَـيْ،مُنْعِماً ، عَـرِّجْ علـى كُثْبَـانِ طَـيْ
وبِـذَاتِ الشّيـحِ عَنّـي ، إنْ مَـرَرْتَ بِحَيٍّ من عُرَيْبِ الجِـزْعِ ، حَـيْ
وتَلَطّفْ ، واجْـرِ ذكـري عندهـمْ،عَلَّهُـمْ أنْ يَنْظُـروا ، عَطفـاً ، إلـيْ
قُلْ تَرَكْتُ الصَّـبَّ فيكُـمْ شَبَحـاً،ما لَهُ ، مِمَّـا بَـرَاهُ الشّـوقُ ، فَـيْ
خافِيـاً عَـن عـائِـدٍ لاحَ كَـمَـالاحَ في بُرْدَيهِ ، بَعـدَ النَّشْـرِ ، طَـيْ
صـارَ وصـفُ الضّـرِّ ذاتيّـاً لـهُ،عن عَنـاءٍ ، والكـلامُ الحَـيًّ لَـيْ
كَهِـلالِ الشّـكِّ ، لــولا أنَّــهأنَّ ، عَينـي ، عَينَـهُ ، لـمْ تـتـأيْ
مِثْـلَ مَسلُـوبِ حَـيَـاةٍ مَـثَـلاً،صارَ فـي حُبّكُـمُ مَلسـوبَ حَـيْ
مُسْبِـلاً للنـأيٍ طَرْفـاً جـادَ ، إنْضَنَّ نَوْءُ الطّرْفِ ، إذ يسقـطُ خَـيْ
بَيـنَ أهْلِيـهِ غَريـبـاً ، نـازِحـاًوعلـى الأوطـانِ لـم يعطِفـهُ لَـيْ
جامِحاًَ ، إنْ سِيـمَ صَبـراً عنكُـمُ،وعَلَيْكُـمْ جانِحـاً لــم يَـتَـأيْ
نَشَـرَ الكاشِـحُ مـا كـانَ لــهُطاويَ الكَشحِ ، قُبيلَ النـأيٍ ، طـيْ
فـي هَوَاكُـمْ ، رَمَضـانٌ ، عُمْـرُهُيَنْقَضي ، مـا بيـن إحْيـاءٍ وطَـيْ
صاديـاً شوقـاً لِصَـدَّا طَيْفِـكُـمْ،جِـدَّ مُلْتَـاحٍ إلــى رُؤيــا ورَىْ
حائِـراً فـي مـا إلـيـهِ أمْــرُهُ،حائِرٌ ، والمَرءُ ، فـي المِحنَـةِ ، عَـيْ
فَكَـأيٍّ مِـنْ أسًـي أعيـا الإسـا،نـالَ لـو يُعنِيـهِ قَولـي وكــأيْ
رائيـاً إنـكـارَ ضُــرٍّ مَـسَّـهُ،حَـذَرَ التّعْنيـفِ فـي تَعْرِيـفِ رَيْ
والـذي أرويـهِ عـن ظاهِـرِ مـاباطنـي يَزْويـهِ عـن عِلـمـيَ زَيْ
يـا أهَيْـلَ الـوُدِّ أنَّـي تُنْـكِـرُونـيَ كَهْـلاً ، بَعـدَ عِرفانـي فُتَـيْ
وهَـوى الغـادَةِ ، عَمـري ، عـادةًيَجْلُبُ الشّيبَ إلى الشَّـابِ الأحَـيْ
نَصَبـاً أكسبَنـي الشّـوْقُ ، كـمَـاتُكْسِـبُ الأفعـالَ نَصْبـاً لآمُ كَـيْ
ومَتـى أشـكُ جِراحـاً بالحـشـا،زِيدَ بالشّكوى إليهـا الجُـرحُ كَـيْ
عَينُ حُسَّـادي عليهـا لـي كَـوَتْ،لا تَعَدَّاهـا أليـمُ الـكَـيِّ كَــيْ
عَجَباً ، في الحَرْبِ ، أُدعـي باسِـلاً،ولها مُسْتَبْسِـلاً فـي الحُـبِّ ، كَـيْ
هَـلْ سَمِعْتُـمْ ، أوْ رَأيتُـمْ أسَـداً،صَـادَهُ لَحْـظُ مَهَـاةٍ ، أوْ ظُـبَـيْ
سَهْمُ شَهْم القَومِ أشـوَى ، وشَـوَىسَهْـمُ ألْحَاظِكُـمُ أحشـايَ شَـيْ
وَضَعَ الآسـى ، بصَـدري ، كَفَّـهُ،قَالَ : ما لـي حيلـةٌ فـي ذا الهُـوَيْ
أيُّ شـئٍ مُبْـرِدٌ حَــرّاً شَــوىلِلشّوى ، حَشْوَ حَشائـي ، أيُّ شـيْ
سَقَمـي مِـنْ سُقْـم أجفانِـكُـمُ،وبِمَعْـسُـولِ الثّنَـايـا لــي دُوَيْ
أوعِدونـي أو عِدونـي وامطُـلـوا،حُكْمُ دينِ الحُبِّ دَيـنُ الحـبّ لَـيْ
رَجَـعَ اللاّحـي عليكُـمْ آئِـسـاًمِنْ رشادي ، وكذاكَ العِشـقُ غـيْ
أبِعَيْنَيْـهِ عَمًـى عَنْـكُـمْ كَـمَـاصَمَـمٌ عـن عَذْلِـهِ فـي أُذُنَــيْ
أوَ لـم يَنْـهَ النُّهَـى عَـن عَـذْلِـهِزَاوِيـاً وَجْـهَ قَُبُـولِ النُّـصْـحِ زَيْ
ظَلَّ يُهْدي لي هُـدًى ، فـي زَعْمِـهِ،ضَلَّ ، كم يَهْذي ، ولا أُصْغِـي لِغَـيْ
ولِمَـا يَعْـذُلُ ، عـن لميـاء ، طَـوْعَ هوىً ، في العذلِ ، أعصى مِن عُصَيْ
لَوْمُهُ صَبًّا ، لَـدى الحِجْـرِ ، صَبـابِكُـمُ ، دَلَّ علـى حِجْـرِ صُـبَـيْ
عاذِلـي عـنْ صَـبْـوَةٍ عُـذْرِيَّـةٍ،هيَ بي لا فَتِئَـتْ ، هَـيُّ بـنُ بَـيْ
ذَابَتِ الرُّوحُ اشتياقـاً ، فهـيَ ، بَـعْدَ نَفـادِ الدَّمـعِ ، أجـرى عَبْرَتَـيْ
فَهَبُوا عَينـيَّ ، مـا أجـدى البُكـا،عَينَ مـاءٍ ، فهـيَ إحْـدى مُنيَتَـيْ
أوْ حَشـا سـالٍ ،و مـا أختـارُهُ،إنْ تَـرَوا ذاكَ بـهِ مَـنّـاً عَـلـىّ
بَلْ أسيئوا في الهـوَى ، أوْ أحسِنـوا،كـلُّ شـيءٍ حَسَـنٌ مِنْكُـمْ لَـدَيّ
رَوِّحِِ القلـبَ بـذِكْـرِ المُنْحَـنَـى،وأعِدْهُ عِنـدَ سَمْعِـي ، يـا أُخَـيْ
واشْدُ باسـمِ الـلاّءِ خَيَّمْـنَ كَـذا،عنْ كُدا ، واعِنَ بمـا أحويـهِ حَـيْ
نِعْـمَ مـا زَمْـزَمَ شـادٍ مُحْـسِـنٌبحِسـانٍ ، تَخـذوا زَمْـزَمَ جَــيْ
وجَنَابٍ ، زُوِيَـتْ مِـنْ كـلِّ فَـجْجٍ لهُ ، قَصْداً ، رِجـالُ النُّجْـبِ زَيْ
وادِّراعـي حُلَـلَ النّقْـعِ ، ولــيعَلَمَـاهُ عِـوَضٌ عــنْ عَلَـمَـيْ
واجتِماعِ الشّملِ فـي جَمـعٍ ، ومـامَـرَّ ، فـي مَـرٍّ ، بأفيـاءِ الأُشَـيْ
لَمِنـىً عِنـدي المُـنـى بُلِّغْتُـهـا،وأُهَيْـلُـوهُ ، وإنْ ضَـنُّـوا بِـفَـيْ
مُنذُ أوْضَحْتُ قُـرى الشّـامِ ، وبَـايَنْـتُ بانـاتِ ضَوَاحـي حِلَّـتـيْ
لـمْ يَرُقْنـي مَنْـزِلٌ بَعـدَ النَّـقَـا،لا ولا مُسْتَحْسَـنٌ مِـنْ بَعـدِ مَـيْ
آهِ ، واشواقـي لِضاحـي وَجْهِهَـا،وظَمَـا قَلبـي لِـذَيَّـاكَ اللُّـمَـىْ
فبكـلٍّ مـنـهُ والألـحـاظِ لــيسَكْـرَةٌ ، وَا طَرَبَـا مـنْ سَكْرَتَـيْ
وأرى ، مِن رِيحِهِ ، الـرَّاحَ انتشَـتْ،ولَـهُ ، مِـنْ وَلَــهٍ يَعْـنُـو الأُرَيْ
ذو الفَقَـارِ اللّحْـظُ منهـا ، أبـداً،والحَشـا مِنِّـيَ عَـمْـرٌو وحُـيَـيْ
أنْحَلَتْ جسمي نُحُـولاً ، خَصْرُهَـامِنـهُ حـالٍ ، فهْـوَ أبْهَـى حُلَّتَـيْ
إنْ تَثَنَّـتْ ، فقَضِيـبٌ ، فـي نَقـاً،مُثمِـرٌ بَـدْرَ دُجًـي فَـرْعِ ظُمَـىْ
وإذا وَلَّــتْ تَـوَلَّـتْ مُهْجَـتـي،أوْ تَجَلّـتْ صـارتِ الألبـابُ فَـيْ
وأبَــى يَـتـلـوَ إلاَّ يـوسُـفـاً،حُسنُها ، كالذِّكرِ ، يُتلى عـنْ أُبَـيْ



حسين عبدالرحمن حسن
عضو متميز
عضو متميز

عدد المساهمات : 191
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 23

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى